تابعوا قناتنا على التلغرام
محليات

“ضغوط ومغالطات”… “تاتش” تنفي!

صدر بيان عن شركة “تاتش”، رداً على ما يتم تداوله في بعض وسائل الإعلام من أخبار غير صحيحة البتة، مفادها إن “إدارة شركة تاتش تضغط على موظفيها لعدم المشاركة في الإعتصام التي دعت إليه نقابة موظفي ومستخدمي الشركات المشغلة للقطاع الخليوي في لبنان”.

وأسفت إدارة شركة “تاتش”، مستنكرة “ما ورد من مغالطات تشير إلى ممارسة ضغط من قبل إدارة تاتش على الموظفين”، معلنة أن “شركة تاتش هي عائلة واحدة تحقق نجاحاتها بجهود كافة العاملين وتفانيهم بالعمل لخدمة الوطن والمواطن”.

وأضاف البيان، إن “إدارة شركة تاتش وموظفيها يفضلون استهلاك كل وسائل التفاوض البناءة لحل كل المسائل العالقة على وسائل الاعتراض الأخرى كالاعتصام والإضراب التي قد يكون لها تبعات سلبية على مصلحة القطاع والمواطن معاً”.

وتابع البيان، إن “نجاح شركة تاتش يعود إلى حرص إدارتها الدائم بالتنسيق الوثيق مع وزارة الاتصالات، وفرق عملها من مهندسين وفنيين واداريين بتوفير أفضل جودة اتصالات، بالإضافة إلى حرصها الدائم بتأمين متطلبات موظفيها سيما في هذه الأوقات الصعبة التي نعاني منها جميعا.


وعليه تعود وتؤكد شركة “تاتش”، أن “الدعوة التي نوجهها لعائلة تاتش هي متابعة العطاء والتضحية من أجل المصلحة العامة، مجددين الالتزام على الاستمرار بالعمل مع وزارة الاتصالات من أجل متابعة تحسين أوضاع العاملين كافة”

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى