تابعوا قناتنا على التلغرام
فن

“الخسارة لا تُعوّض”… هل تلجأ عائلة “الوسوف” إلى القضاء؟

أشارت محامية عائلة الوسوف مايا مطر إلى أنَّه, “نعزي كل محبي وديع وأبو وديع، وهذه الأيام هي للحزن والألم والصلاة على روح وديع، وأي إجراءات ليست من أولويات العائلة اليوم، بما في ذلك تفاصيل ما حدث في المستشفى”.

وأضافت في حديثٍ مع برنامج “كلمة أخيرة” مع لميس الحديدي, عبر قناة “ON”, “كلّ المواضيع حول مع حصل في المستشفى ليس من أولوياتنا, والطبيب الذي كان يتابع نجل سلطان الطرب جورج وسوف, وديع وسوف, هو أكفأ الأطباء العاملين في مستشفيات بيروت, فنحن لسنا بوارد الشكّ به دون الحصول على المستندات والأدّلة القاطعة”.

وتابعت, “هناك أمور ثانوية وأمور رئيسية والأخيرة هي من أولويات حاليًا, وإذا حصل أي خطأ “الله يسامح يلي غلط”, والخسارة لا تعوّض”.


ولفتت إلى أنَّ, “فتح تحقيق أو التأكّد من وجود أي خطأ حصل مع وديع, قد يحصل في وقتٍ لاحق, ولكن الآن هناك فقط وقت للحزن والألم والصلاة على روحه”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى