تابعوا قناتنا على التلغرام
محليات

عملية “نصب”.. وإلغاء حفله في رأس السنة…!

“ليبانون ديبايت”

ضجّت مواقع التواصل بمنشور وضعه سائق عمومي على صفحته عبر “فايسبوك”، أشار فيه الى أن الفنان محمد الديراني تخلّف عن دفع مبلغ 3 مليون ليرة المتفق عليه لقاء توصيل الديراني من صيدا الى جونيه مع بقاء السائق معه لعدد من الساعات.

وأشار السائق محمد طبارة الى أنه أوصل الديراني الى فندق (Golden) بجانب جسر انطلياس، وانتظره لساعتين على مدخل الفندق لاعطائه المبلغ، وتواصل مع حرس وادارة الفندق، فقالوا، هو في الغرفة ولم يرد علينا، وعليك تقديم شكوى وهذه ليست المرة الأولى التي يقوم بها بهذا الفعل.

بعد المنشور، قامت إدارة فندق “pavillon” بإقصاء الديراني عن حفل رأس السنة، وتواصل عدد من “ضحايا الديراني” مع أحد الصحفيين الذين شاركوا منشور طبارة، الذي بدوره وضع ما لديه بعهدة القوى الأمنية.

ولاحقًا حاول أحد المُقرّبين من الديراني يالتوصّل إلى حلّ مع السائق لدفع المبلغ مُقابل مسح جميع المنشورات عن الفنان، إلا أنه لم يتجاوب أولًا. وبعدها نشر الديراني مقطع فيديو يحمل تهديد مباشر للسائق، فقام السائق بنشرها.

إلا أن اليوم، أزال طبارة كل المنشورات المتعلقة بالديراني، وأشارت المعلومات الى أنه قام بذلك بعد قبول تسوية يحصل فيها على أمواله من أحد المقربين من الديراني، مقابل ازالته لكل المنشورات عن الحادثة بما فيها فيديوهات التهديد.

وأمس أشار طبارة الى أن رفيقة الديراني تواصلت معه وقالت له “بسببك أهلي منعوني احكي معو”، وبرّرت فعلة الديراني بأنه لم يكن يملك المال وخجل من البوح بذلك، لافتة الى أنها ستتواصل مع أحد أقرباء الديراني لدفع المبلغ

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى