تابعوا قناتنا على التلغرام
اقتصاد ومال

“لتفادي أزمة غير مستحبّة ليلة الأعياد”… مناشدة لـ سلامة!

أشار عضو نقابة أصحاب المحطات جورج البراكس، إلى أنّ خفض أسعار المحروقات هو مطلبنا قبل غيرنا، لانه يزيد من الاستهلاك وينمّي المبيعات في المحطات، ولكن خفض الاسعار بتحميل المحطات خسائر تتخطى 80000 ليرة بكل صفيحة بنزين لأن وزارة الطاقة أصدرت جدول تركيب الاسعار اليوم مع احتساب سعر صرف الدولار وفقا لمنصة صيرفة تبعاً للتعميم الصادر الامس عن مصرف لبنان. ولكن المحطات لم تستطع بتاتاً الحصول على الدولار من المصارف واضطرت لشرائه لدى مكاتب الصيرفة بسعر يفوق الـ44500 ليرة”.

وناشد حاكم المصرف المركزي وجمعية المصارف “إما فتح أبواب المصارف فوراً لتبيع المحطات الدولار على قاعدة صيرفة أو إبلاغ وزارة الطاقة، اليوم قبل الغد، بأنها غير قادرة على الالتزام وأنها تستثني محطات المحروقات، ويجب أن يُعاود الجدول الصدور وفقاً للآلية التي كانت معتمدة في السابق أي على سعر الأسواق الموازية حيث نؤمن فعلياً الدولار. وإلا فإننا متوجهون قصراً إلى أزمة غير مستحبّة ليلة الأعياد”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى