تابعوا قناتنا على التلغرام
محليات

أول تعليق لحزب الله بعد كلام باسيل!

رداً على ما جاء في كلمة رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل والتصريحات الصادرة عن التيّار التي تتهم حزب الله بالإخلال بوعده بعدم المشاركة في الجلسات الحكومية، إكتفى عضو كتلة “الوفاء للمقاومة” النائب حسن عزالدين بالقول: “لا تعليق، كل واحد بقول يلي بدو ياه”.

وقال عزالدين لـ “ليبانون ديبايت”: “عندما يكون هناك تحالف هذا لا يعني أننا أصبحنا حزباً واحداً باتجاه وفكر واحد، وإلا لما كان هناك تحالف”.

وأضاف، “التحالف يعني تفاهمات بين الطرفين، وهي تؤدي لتحقيق مصالح وطنية عليا وإلى توافق بين مشتركات بينهما، لذلك لا التيّار ولا الحزب من مصلحة أحد منهما التخلي عن هذا التفاهم”.


وتابع، “الحزب والتيّار يريان أن هذا التفاهم لا يزال موجوداً وقائماً ومورد حاجة وضرورة، الخلاف في نقطة ما طبيعية وبتقدير المواقف قد نختلف”.

وأوضح عزالدين، “مشاركتنا في جلسة مجلس الوزراء هي للأسباب التالية، أولاً هموم وآلام وأوجاع الناس، فلا يمكن العثور على دواء واحد لمرضى السرطان في الكرنتينا ووزارة الصحة، وأيضاً هناك موضوع غسيل الكلى وموضوع المستشفيات وحقوقها أيضاً”.

وأكمل، “ثانياً، لم نذهب تحدياً لأحد وليس من مقومات عملنا ونشاطنا وفعاليتنا السياسية أن نكيد أو نتحدى أحد وحتى بالاستحقاق الرئاسي قلنا أننا لا نتحدى أحد ولا نقبل أن يتحدانا أحد”.

وأردف، “لبنان للجميع، وإذا كان هناك من يريد أن يصطاد في الماء العكر فهو يجانب الحقيقة والموضوعية ولن ننجر إلى أي توتر، والإستحقاق الرئاسي لا علاقة له على الإطلاق بمشاركتنا بجلسة مجلس الوزراء”.

وختم عزالدين بالقول: “لا نعتقد أنه سيكون هناك أي تأثير في بقاء تفاهم مار مخايل بين الطرفين الحريصين عليه رغم كل شيء”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى