تابعوا قناتنا على التلغرام
امن وقضاء

مأساة في عقتنيت… إبن الـ17 عاماً قُتِلَ طعناً !

قُتل الفتى إيلي ميشال متى (17 سنة) من بلدة عقتنيت في منطقة صيدا، أثناء تواجده في منزله في البلدة، حيث اقدم مجهولون على طعنه بسكين اكثر من ثلاثين طعنة، ومن ثم القائه من على سطح المنزل.

وعلى الإثر حضرت القوى الامنية وسيارات الاسعاف وتم نقل الجثة الى المستشفى بإنتظار حضور الطبيب الشرعي للكشف عليها، وبوشرت التحقيقات.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى