تابعوا قناتنا على التلغرام
اقتصاد ومال

كيف سيؤثر قرار الـ 15000 على دولار السوق السوداء؟

“ليبانون ديبايت”

أعلن حاكم مصرف لبنان رياض سلامة أن المصرف المركزي سيبدأ العمل بسعر الـ 15000 ليرة مقابل الدولار ابتداء من أول شباط عام 2023. إلا أنه ربط استكمال تنفيذ تعاميم المصرف للسحوبات، بمصير قانون الكابيتال كونترول، فإذا تم إقراره، تُصبح العلاقة بين المصارف والمودعين محتكمة للقانون المنتظر.

فما هي تداعيات قرار سلامة؟ وهل سيؤثر سلبًا على سعر صرف الدولار في السوق السوداء؟

في هذا الشأن، اعتبر الرئيس السابق للجنة الرقابة على المصارف سمير حمود أن قرار سلامة سيترافق مع قرار تخفيض سقف السحوبات، مما يجعله متحكّما بالكتلة النقدية لليرة اللبنانية، كي لا تتفاقم في السوق وتضغط على سعر الصرف.


وقال حمود، في حديث لـ “ليبانون ديبايت”، أن دولار السوق السوداء سيرتفع سواء بدأ العمل بسعر الـ 15000 أم لم يبدأ، ولكن إذا كان سيُبقي سقف السحوبات على الـ 15000 كما هو على سعر 8000، فنكون أمام ارتفاع سريع. فمثلًا سحب 3000 دولار على سعر 8000 من الممكن أن تتحول الى 1500 دولار على سعر 15000 ليرة.

لفت الى أن سلامة لا يريد أن يخوض بمسألة الـ 15000 إلا عبر خفض سقف السحوبات.

وبما يخص الدولار الجمركي، قال حمود أنه كان يجب أن يكون على سعر السوق، ولكن بما أنه سيعتمد على سعر 15000، أراد حاكم المصرف أن يرافق سعر الدولار الجمركي، وليس العكس.

أما بشأن تغيرات المشهد بعد اعتماد سعر 15000، لفت حمود الى أنه “لا شيء سيتغيّر، فنحن في مرحلة تمرير وقت لـ 7 أشهر، حتى انتهاء ولاية حاكم مصرف لبنان، وكل القرارات التي تُتخذ سيكون عمرها قصير”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى