تابعوا قناتنا على التلغرام
محليات

كادت تؤدي إلى كارثة… ماذا حصل لطائرة الـ MEA؟!

يشكّل السلاح المتفلت بين أيدي المواطنين تهديدًا لحياة الناس وهو هذه المرّة كاد أن يؤدي الى كارثة كبيرة وإلى وقوع عدد كبير من الضحايا، حيث إخترقت إحدى الرصاصات الطائشة سقف طائرة تابعةلطيران الشرق الاوسط أثناء هبوطها في مطار بيروت.

وأكّد مصدر مسؤول في الشركة لـ”ليبانون ديبايت”, أن “الرصاصة التي اخترت سقف الطائرة الى الداخل من دون وقوع إصابات هي رصاصة طائشة، ولم يتقصّد أحد إطلاق الرصاص بإتجاهها”.

وهي ليست المرّة الأولى التي تصاب بها طائرات تابعة للشركة أو لغيرها ولكنها المرة الأولى التي تُصاب اثناء هبوطها، وهو أمر خطير جداً ويجب معالجته كي لا تقع الكارثة، وناشد المصدر المسؤولين بسرعة معالجة هذه الظاهرة كما ناشد المواطنين التحلّي بروح المسؤولية وعدم تعريض الآخرين للخطر جراء إطلاقهم النار في الهواء.


ويعاني الطيارون من خطر آخر وفق المصدر يتمثل بالطيور التي لا يقل خطرها عن خطر الرصاصة وهو امر استفحل كثيراً جراء مطمر الناعمة للنفايات.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى