تابعوا قناتنا على التلغرام
مقالات مختارة

تجار يعتمدون password لتحليق الأسعار.. و على دولار 48 ألفاً!

مع وثبات سعر صرف الدولار الكبيرة أمام الليرة، تنسحب معه قفزات الاسعار على كل المواد المستوردة وغير المستوردة، متوافقة مع طريقة “إبتزازية” يعتمدها التجار لتغيير الاسعار لحظة بلحظة.
وفي معلومات خاصة لـ “جنوبية” ان “معظم تجار لبنان بدأوا تسعير المواد بعد القفزة النوعية بمعدل زيادة 10 آلاف ليرة، فمع وصول دولار السوق الى 38.500 يعمد التجار مباشرة الى تسعير بضائعهم على 48.500، من هنا تأتي الفوارق بين تاجر وآخر في عمليات البيع المتبعة”.
معظم المخازن والمحال الكبرى ترتبط بحمايات سياسية وطائفية وعند اتخاذ اي تدبير بحقها تبدأ الاتصالات تنهمر على الاجهزة الرقابية والامنية لمسح التدبير او الاجراء بحق اي مخالف وكشفت المعلومات “ان “كلمة سر” Password واحدة بين كبار التجار يتبعونها مع تفاعل الدولار صعودا خصوصا، وانهم يرتبطون ببرنامج تطبيق لمراقبة حركة الدولار صعودا، ليباشروا التسعير الجديد الذي تغير امس 3 مرات”.
واكد مصدر رسمي لـ “جنوبية”، “ان معظم المخازن والمحال الكبرى ترتبط بحمايات سياسية وطائفية، وعند اتخاذ اي تدبير بحقها تبدأ الاتصالات تنهمر على الاجهزة الرقابية والامنية لمسح التدبير او الاجراء بحق اي مخالف”.
معظم الدوائر المعنية لا تقوى على فعل شي وارخت شراعها في اتخاذ اية اجراءات واذ لفت المصدر الرسمي “ان معظم الدوائر المعنية لا تقوى على فعل شي وارخت شراعها في اتخاذ اية اجراءات”، اكد “ان اجهزة الدولة غائبة تماما، لا بل عاجزة عن القيام بأي تدبير او اجراء نظرا لتسارع الاحداث والتطورات المالية وضعف المؤسسات في مواجهة هذه الازمات”.
الغلاء المستفحل يكوي اللبنانيين بحيث لا يقوى المواطن على تلبية متطلبات الحياة مع ارتفاع كل الفواتير واشار الى “ان الغلاء المستفحل يكوي اللبنانيين، بحيث لا يقوى المواطن على تلبية متطلبات الحياة مع ارتفاع كل الفواتير المستحقة من المولدات الى المياه والمدارس ومتطلبات الحياة الصعبة جدا”.
المصدر : خاص “الجنوبية”.
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
//grunoaph.net/4/5190373