تابعوا قناتنا على التلغرام
محليات

تصريح “خطير” لمدير عام “أوجيرو” .. الوضع ما بيطمن !

دخل الإضراب المعلن من نقابة موظفي “هيئة أوجيرو” حيز التنفيذ أمس الثلاثاء، وذلك للمطالبة بتحسين الأجور، مما يهدّد قطاع الإتصالات والإنترنت في لبنان ككل.

في هذا الصدد، قال مدير عام “أوجيرو” عماد كريدية، في حديث لـ”ليبانون ديبايت”، إنه “من الطبيعي بحكم الإضراب أن لا يتم إصلاح الأعطال، وأن لا يتم إعادة تعبئة “موتورات السنترالات” بالمازوت مما سيؤدي الى إطفائها”.

إلا أن كريدية رجّح أن لا يتم السماح بقطع الانترنت عن كل لبنان، وقال: “المراكز الأساسية من المتوقع أن تبقى على نشاطها لكنني لا أبشر اللبنانيين بأن الخدمة لن تنقطع عن كل لبنان، والسنترالات العادية قد تتوقف عن إمداد المشتركين بالخدمة”.


وأضاف، “نتمنى أن لا نصل الى وقت يُقطع فيه الانترنت عن كامل البلد اذا لم يصل الموظفون الى نتيجة”.

وعن آخر تطورات الإضراب، أكد كريدية أنه “حتى اللحظة لا تواصل بين نقابة الموظفين ووزير الاتصالات”، ولفت الى أنه “لا يستطيع تأمين مطالب الموظفين لأن ذلك يتعلق باعتمادات يجب أن تخرج من وزارة المال وهو يعوّل على التواصل المرتقب مع وزير المال ووزير الاتصالات للوصول الى نتيجة تمنع الوقوع بالمحظور”.

واليوم توقف العمل في سنترالات الحمراء، صيدا، النهر، بيت الدين ، الدامور والنبطية، وقد خرجت عن الخدمة كاملا، ومن المتوقع ان تتوقف سنترالات أخرى في غضون ساعات.

واعتذرت شركتا IDM وCyberia عن الأعطال التي تأثّر منها المواطنون والحركة الاقتصاديّة، بسبب الإضراب، وأكدتا العمل على الإسراع بإعادة الخدمة الى المشتركين.

يذكر أن المستخدمين يطالبون من خلال اضرابهم بتحسين رواتبهم بحيث يتم احتسابها على سعر صيرفة كي تتناسب والايرادات العالية لقطاع الاتصالات، بخاصة بعد زيادة الفاتورة الهاتفية في حين بقيت رواتب المستخدمين على حالها وسط ارتفاع كبير في الكلفة الاستشفائية والطبابة.

المصدر : ليبانون ديبايت.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
//thaudray.com/4/5190373