تابعوا قناتنا على التلغرام
اخبار لبنانسياسة

النائب بلال عبدالله يكشف عن استهداف مباشر لجنبلاط !

قال عضو كتلة اللقاء الديمقراطي النائب بلال عبدالله إن ” نحنُ نحترم ارادة الشعب والناس اقترعت في صناديق الاقتراع واعطت رأيها وجددت الوكالة للبعض وهذا خيار حُر وديمقراطي ونحن راضون عن النتيجة، وهناك قوى حيّة جديدة أصبحت موجودة وهذا يلزمُنا جميعاً بإعادة النظر بالكثير من الامور”.

وأشارَ في حديث عبر قناة “ال بي سي”، الى أنه “كان هُناك اسهدافا مباشرا لرئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط وللجبل وللموقع العروبي بأكثر من مكان، وتعرضنا لهجمة شرسة، ونحن لا نُعلّق على اتهامات، مضيفا “ان الاغتراب صوّت بكثافة للقوى التغييرية وهذا الامر تعبيرا واضحاً على أن هناك شريحة من الناس تُريد التغيير”.

وأكد عبدالله “نحنُ لا نساهم في إسقاط أو إنجاح أحد، وعندما يكون لدينا موقف نقوله لا نخجل به، ونحن راضون عن تصويت الاغتراب، والارقام كانت مقبولة، وان كان ملفتا انه ببعض الدول الاصوات اتجهت نحو التغيير اكثر، معتبرا “ان لا حاجة للطعن ولا أنصح بتقديم الطعون”.

وفي سياق مُنفصل كشفَ عبدالله “ان حزب الله اخطأ في أماكن كثيرة، وتدخّل في تركيب اللوائح ودعم المُرشحين، مؤكدا ان كتلة اللقاء الديمقراطي اقرب لإنتخاب الرئيس نبيه برّي، والموقف الرسمي يُعلنه رئيس كتلة اللقاء تيمور جُنبلاط بعد اجتماعنا يوم الإثنين المُقبل”.

ولفتَ عبدالله “الى أننا أمام استحقاقات جديدة ويجب تسريع عجلة تشكيل المؤسسات الدستورية لان حجم الأزمة الحاصلة خطيرة، وعلينا أن نضع النكد السياسي جانباً، وهناك أمور خلافية سياسية لا نستطيع حلّها ويلزمها نقاش طويل وعلينا معالجة أمور الناس”.

وختم قائلا: “نتمنى أن نتعاون في مجلس النواب بروح إيجابية وان نتلاقى مع التغييرين، ولكل كتلة معيار بالتعاطي ومقياس الإيجابية أولوية والاهم كيفية معالجة هموم الناس ووضع خطة للتعافي”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
//whairtoa.com/4/5190373