تابعوا قناتنا على التلغرام
محليات

بالفيديو كارلوس غصن : اللحظة الأصعب بين أوساكا وبيروت وهذه حدود قدرتي على إنقاذ لبنان

بعد المهمات المستحيلة التي أنجزها بدءاً بانقاذ شركة “نيسان” من الافلاس وصولاً الى خروجه الاسطوري من اليابان، يرى الرئيس التنفيذي السابق لتحالف نيسان-رينو-ميتسوبيشي، أن إنقاذ لبنان من الأزمة التي يتخبط بها ممكن، ويبدي استعداده لوضع خبراته في تصرف “وزير الطاقة أو الاقتصاد أو المال”، لكن رجل الاعمال الذي يقارع بالارقام لا بالأوهام، يقرّ بحدود دور المهارات والكفاءة في مهمة تتطلب قرارات والتزامات سياسية كبيرة.

لا يتطلع غصن إلى أي منصب سياسي، ويقر في حديث إلى “النهار” بأنه ربما بات يشكل بنظر بعض اللبنانيين عبئاً على بلد صغير في مواجهته مع ثالث اقتصاد عالمي. ولكن الرجل الذي يؤكد أنه لم يهرب من العدالة، مصر على تبديد هذه الشكوك بتبرئة ساحته واستعادة سمعته أمام قضاء يكون فيه مكان للدفاع.

في حديثه تحدث غصن أيضاً عن اللحظة الأصعب في الرحلة بين أوساكا وبيروت والكابوس الذي انزاح عنه بعدما رحب به موظف الامن العالم اللبناني، وعن الحرية التي يشعر بها في كيلومترات لبنان هو الذي أمضى نصف عمره في الطائرة.

المصدر: النهار

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى