تابعوا قناتنا على التلغرام
لبنان المغترب

اللبنانيون المغتربون في أفريقيا أمام كارثةٍ حقيقيّةٍ

أكدت مجموعة من رجال الأعمال اللبنانيين في أفريقيا، أنّها بصددِ تحضير دعاوى خارج لبنان ضدّ بعض المصارف اللبنانية بجرائم الإحتيال والإساءة والسرقة، ولاسيّما أنّ الكثيرَ منهم أودعوا أموالهم وجنى عمرهم في لبنان، ويقومون بتحويل الأموال لشراءِ المواد الاولية بواسطة البنوك اللبنانية لتسيير أعمالهم في أفريقيا.

ويجد هؤلاء أنفسهم أمام حائطٍ مسدودٍ بعدما مُنِعَت عنهم التحويلات، ما يُهدّد إستمرارية أعمالهم ومعاملهم وشركاتهم التي دخلت مرحلة “خطر الإقفال” التي من شأنها أن تقضي عليهم في وقتٍ قريبٍ في حال بقيَت الأحوال على هذا المنوال.

ليبانون ديبايت

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى