تابعوا قناتنا على التلغرام
عربي ودولي

إنخفاض اليورو إلى ما تحت عتبة الدولار !

إرتفع الدولار لبضع لحظات اليوم الإثنين فوق عتبة اليورو الواحد، بفضل تصميم العديد من أعضاء مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي تشديد سياستهم النقدية.

في حين أنّ الإقتصاد الأوروبي سيعاني من القفزة في أسعار الطاقة التي ستحدّ من مجال مناورة البنك المركزي الأوروبي وبنك إنجلترا، فقد اليورو حوالي الساعة 08:20 بتوقيت غرينتش 0.35% ليصل إلى 1.0000 دولار، بعد انخفاضه إلى 0.9994 دولار، فيما انخفض الجنيه الإسترليني 0.33% إلى 1.1790 دولار، وهي مستويات لم يشهدها السوق منذ منتصف تموز.

وفي سياق متصل، انخفضت الأسهم الأوروبية اليوم الاثنين في ظل تراجع الأسواق الرئيسية بالمنطقة وسط مخاوف بين المستثمرين من اتخاذ إجراءات متشددة من صناع السياسات في البنك المركزي الأوروبي.

وإنخفض المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.2%، بحلول الساعة 07:20 بتوقيت غرينتش. وقاد الانخفاضات أسهم شركات الكيماويات والسيارات والتكنولوجيا، في حين ارتفعت أسهم شركات المناجم 0.4 %، حسب “رويترز”.


وقال رئيس البنك المركزي الألماني يواكيم ناجل لصحيفة ألمانية، إنه “يجب على البنك المركزي الأوروبي مواصلة رفع أسعار الفائدة حتى إذا كان من المرجح بشكل متزايد حدوث ركود في ألمانيا في الوقت الذي سيظل فيه التضخم مرتفعا بشكل غير مريح طوال عام 2023”

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
//thaudray.com/4/5190373